التمرد سلاح ريال مدريد الجديد في سوق الانتقالات

  203    08/07/2020    11:24    Mostafa



لطالما تغنت جماهير نادي ريال مدريد بقوة فريقها في استقطاب أي اسم يريده، وارتداء شعار المرينجي، لكن يبدو أن إدارة النادي بقيادة فلورنتينو بيريز بدأت إدارة في اللجوء إلى سلاح جديد.
وسيلجأ الفريق الملكي لسلاح “التمرد” من اللاعبين على أنديتهم، من أجل الانضمام إلى صفوفه، مما ينذر بتوتر علاقة النادي الملكي مع الأندية الأخرى، وعلى رأسها باريس سان جيرمان.

وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن ريال مدريد لن يتعاقد مع أي لاعب في الصيف الجاري، كما لن يستطيع تقديم أية عروض أو إجراء أي محادثات مع اللاعبين الذين يريدهم، بسبب الوضع الاقتصادي الحالي الذي تسبب فيه فيروس كورونا.

وأوضحت الصحيفة المذكورة، أن كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، وإدواردو كامافينجا نجم رين، يرفضان تجديد عقديْهما في الوقت الحالي، رغم أنهما سيكونان متاحان مجاناً في صيف 2022.

وأشارت، إلى أن النادي الملكي، يأمل أن يُقاوم مبابي وكامافينجا عروض التجديد من باريس سان جيرمان ورين، وذلك حتى يكون في موقف قوة خلال الصيف المقبل، أي عندما ستتبقى سنة واحدة على انتهاء عقديْهما.

وأضافت: “بالنسبة لمبابي، فإن عروض التجديد الموجودة على طاولة باريس سان جيرمان كثيرة جداً، ويعلم المهاجم الفرنسي أنه سيكون حُراً بعد عامين وسيكون قادراً على اختيار وجهته القادمة، مع العلم أن رغبته تكمن في الانضمام إلى ريال مدريد”.

وأردفت، أن مبابي لن يتسرع ويعلم بأن اللحظة المناسبة سوف تأتي، لكن قادة ريال مدريد لا يريدون اتخاذ أي خطوة خاطئة مع باريس سان جيرمان حيث تجمعهم علاقة جيدة ولا يريدون أن يقوموا بأي شيء بدون علم النادي الباريسي.

وينطبق الأمر نفس على كاي هافيرتز الذي ينتهي عقده مع باير ليفركوزن في صيف 2022، ولذلك فإن النادي الألماني يضغط عليه لتجديد عقده، وذلك من أجل تجنب خسارة اللاعب بمبلغ زهيد في صيف 2021.



شارك الموضوع:



الكلمات الدلائلية:

  


التعليقات