وجهًا لوجه.. محرز وزاها في معركة إفريقية بنكهة إنجليزية

نشر يوم 11/07/2019 على الساعة 12:01 بواسطة Mostafa



يخوض منتخب الجزائر اختبارا صعبا، اليوم الخميس، أمام نظيره كوت ديفوار، لحساب ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية 2019، في استاد السويس الجديد.
ويمتلك المنتخبان نجمين فوق العادة، يُنتظر أن يسرقا الأضواء داخل المستطيل الأخضر، وهما رياض محرز، الجناح الأيمن للجزائر، وويلفريد زاها، الجناح الأيسر لكوت ديفوار.
ويلعب الثنائي في البريميرليج، حيث ينشط محرز في صفوف مانشستر سيتي، بينما يعد زاها من نجوم كريستال بالاس، وبات مرشحًا بقوة للانتقال إلى آرسنال.
ويعول منتخب الجزائر بشكل كبير على محرز، رغم وجود كوكبة من النجوم الآخرين.
وفي حال غياب سيرجي أورييه، مدافع توتنهام، عن تشكيلة الأفيال، سيسهل ذلك كثيرًا من مهمة محرز، الذي خاض 50 مباراة دولية مع الجزائر، وأحرز 12 وصنع 28 هدفًا، على الصعيدين الرسمي والودي.
وشارك محرز في 11 مباراة، خلال 3 نسخ لبطولات أمم إفريقيا، حيث سجل 5 أهداف وصنع اثنين.
وأحرز الدولي الجزائري هدفين في النسخة الحالية، حتى الآن.
وعلى الجانب الآخر، لعب زاها دورا مؤثرا في تأهل الأفيال لربع النهائي، بإحرازه هدف الفوز على مالي (1-0) في ثمن النهائي.
وبدأ زاها يظهر بشكل مؤثر في البطولة، بدايةً من مواجهة ناميبيا في الجولة الثالثة لدور المجموعات، حيث ساهم بقوة في فوز كوت ديفوار (4-1)، عندما أحرز الهدف الثالث.
ويُتوقع أن تكون مهمة زاها صعبة، في مواجهة الظهير الأيمن المتألق للجزائر، يوسف عطال، الذي يقدم مستويات مميزة في هذه البطولة.
ولعب زاها 10 مباريات دولية فقط، حيث أحرز 3 أهداف وقدم تمريرتين حاسمتين.
وسجل نجم كريستال بالاس هدفين، في النسخة الحالية لكأس أمم إفريقيا.



شارك الموضوع:



الكلمات الدلائلية:

  


التعليقات